• ×
  • تسجيل

السبت 10 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

وقف اراقة الدماء في سوريا

وزراء الخارجية العرب يدعون الى "وقف اراقة الدماء في سوريا" على الفور

بواسطة : admin
 0  0  393
وقف اراقة الدماء في سوريا
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 العربي: الأسد وافق على ايفاد وفد من الجامعة العربية لكن المجلس ارتأى وقف اطلاق النار قبل ذهابه
وكالات أنباء تتحدث عن سقوط ضحايا واستمرار "المداهمات والعملية الأمنية" في مناطق مختلفة
دعا وزراء الخارجية العرب في ختام اجتماعهم اليوم الثلاثاء في القاهرة الى "احداث تغيير فوري يؤدي الى وقف اراقة الدماء وتجنيب المواطنين السوريين المزيد من اعمال العنف والقتل".


واكد البيان ان وقف العنف يتطلب "من القيادة السورية اتخاذ الاجراءات العاجلة لتنفيذ ما وافقت عليه من نقاط اثناء زيارة الامين العام" للجامعة العربية نبيل العربي اليها السبت الماضي والتي عرضها خلالها المبادرة العربية لانهاء الازمة في سوريا.

وكان نبيل العربي قال انه توصل الى اتفاق على الاصلاحات مع الرئيس بشار الاسد خلال زيارة قصيرة الى سوريا يوم السبت الماضي.

واكد البيان انه "جرى التداول في مختلف الابعاد المتصلة بالازمة في سوريا وسبل مساهمة الجامعة العربية في معالجتها بما يضمن تطلعات الشعب السوري وضمان امن سوريا واستقرارها ووحدة اراضيها ومنع التدخلات الخارجية".

واضاف البيان ان مجلس وزراء العرب خلص الى "التعبير مجددا عن بالغ قلقه من استمرار اعمال العنف وسقوط اعداد كبيرة من القتلى والجرحى من المواطنين".

وبعثت 176 منظمة تعمل في البلدان العربية رسالة في وقت سابق من يوم الثلاثاء الى العربي طالبة منه التحرك لانهاء، ما أسمته، "اعمال العنف" في سوريا، ومعلنة دعمها لتوقيع عقوبات على "المسؤولين عن القمع".

واكد الوزراء ان "الموقف الراهن في سوريا ما يزال في غاية الخطورة ولابد من احداث تغيير فوري يؤدي الى وقف اراقة الدماء وتجنيب المواطنين السوريين المزيد من اعمال العنف والقتل الامر الذي يتطلب من القيادة السورية اتخاذ الاجراءات العاجلة لتنفيذ ما وافقت عليه من نقاط اثناء زيارة الامين العام وخاصة ما يتعلق بوقف اعمال العنف بكافة اشكاله وازالة اي مظاهر مسلحة والعمل على تنفيذ ما جرى اقراره من اصلاحات".

واوضح البيان انه سيتم "ايفاد وفد رفيع المستوى من الامانة العامة للجامعة العربية للقيام بالمهمة الموكلة اليه بهد وقف اطلاق النار وكافة اعمال العنف".

وقال الامين العام للجامعة العربية في مؤتمر صحفي ان الرئيس بشار الاسد "وافق على ايفاد وفد من الجامعة العربية ولكن المجلس (الوزاري للجامعة) ارتأى ان يتم وقف اطلاق النار قبل ان يذهب الوفد".



من جهته، قال وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم، الذي تترأس بلاده الدورة الحالية للمجلس الوزراي للجامعة العربية، ان "الة القتل يجب ان تتوقف في سوريا"، داعيا "الجيش لا بد ان ينسحب من المدن".

وكان العربي زار دمشق حاملا، حسب تقارير اعلامية، مبادرة عربية لحل الأزمة في سوريا تضم 13 بندا، أبرزها وقف فوري للعنف وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين والمتظاهرين وتشكيل حكومة وحدة وطنية ترأسها شخصية مقبولة من كل الأطراف تتولى الإعداد لانتخابات برلمانية تعددية قبل نهاية العام، وتشكل اكبر كتلة في البرلمان الجديد الحكومة الجديدة، ويتولى مهمة إعداد دستور جديد يعرض على الاستفتاء العام، كما تتضمن المبادرة إجراء انتخابات رئاسية تعددية عام 2014، وهو موعد نهاية الولاية الحالية للرئيس بشار الأسد.



وفي سياق ذي صلة, ذكرت وكالات أنباء أن "المئات تظاهرو بالقاهرة تنديداً بالأوضاع التي تشهدها سوريا حالياً وأعمال العنف التي تشهدها البلد".

وردَّد المتظاهرون، وفقا للوكالات، هتافات تنادي بالحريات ومناهضة للنظام وتُدين ما أسموه "الصمت العربي إزاء الجرائم ضد السوريين".

وميدانيا، نقلت وكالات أنباء عن ناشطين قولهم إن "التوقيفات والمداهمات التي شنتها القوى الامنية تتكثف على جميع الاراضي السورية"، مشيرين إلى أن " هذا الاسلوب يرمي الى الحد من التظاهرات لكنها تتواصل في جميع المناطق".

وتشهد سوريا منذ آذار الماضي حركة احتجاجات، راح ضحيتها المئات، بدأت بالمطالبة بالإصلاح السياسي وإطلاق الحريات قبل أن ترفع سقف المطالب.

وقالت الوكالات إن "ضحايا سقطوا خلال عمليات مداهمة ومظاهرات وتشييع" في مختلف المناطق السورية، في حين لم تؤكد تقارير رسمية صحة هذه الأنباء.

وتقول السلطات السورية إنها تواجه "عصابات إرهابية مسلحة ممولة من الخارج"، وتتهمها بقتل المتظاهرين ورجال الأمن، فيما يقول ناشطون وأهالي وحقوقيون إن السلطات "تستخدم العنف للقضاء على الاحتجاجات" المستمرة منذ آذار الماضي.

وأدت أعمال العنف ، وفقا للأمم المتحدة، إلى مقتل 2600 قتيل على الاقل منذ اندلاع التظاهرات في منتصف اذار الماضي، اما النظام فيؤكد انه يتصدى "للعصابات الارهابية المسلحة" ويقول إن 1400 شخصا لقوا حتفهم نصفهم من العسكريين.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )