• ×
  • تسجيل

الخميس 8 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

بلدة ايطالية تعلن استقلالها

احتجاجاً على الحكومة

بواسطة : admin
 0  0  468
 بلدة ايطالية تعلن استقلالها
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 أعلنت بلدة صغيرة في وسط ايطاليا استقلالها عن الحكومة المركزية وذلك احتجاجاً على إجراءات التقشف التي اعتمدتها روما مؤخرا.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) أن بلدة فلتينو بدأت بإصدار عملتها الخاصة بعد إعلان الإستقلال الذي كان من أفكار عمدة المدينة لوقا سيلاري الذي كان سيفقد منصبه بموجب الإجراءات الجديدة.

ويشار إلى أن عدد سكان بلدة فلتينو التي تقع على مسافة 100 كيلومتر إلى الشرق من العاصمة الايطالية لا يتجاوز 550 نسمة، ولذا كان سيتوجب عليها الاندماج مع بلدة تريفي المجاورة بموجب إجراءات التقشف.

وأطلق سيلاري اسم (الفيوريتو) على العملة الجديدة التي تحمل صورته وبدأت متاجر البلدة تداول العملة الجديدة، كما يقوم السائحون الذين بدؤوا بالتقاطر على هذه البلدة الوادعة بشراء كميات منها كتذكار.

وقال العمدة إن "ثمة حماس كبير لفكرة إعلان استقلال إمارة فيلتينو في صفوف السكان المحليين".

وبرر العمدة سيلاري قراره بأن "ايطاليا كانت يوما مكونة من عشرات الإمارات والدوقيات، وإذا كانت إمارة سان مارينو قد تمكنت من الاستمرار طيلة هذه المدة، فلماذا لن تتمكن من ذلك فلتينو أيضا؟".

يذكر أن الإجراءات التي أعلنتها الحكومة بإلغاء المجالس المحلية في البلدات الصغيرة ودمجها مع المدن الأكبر قد أثارت غضبا شديدا في أرجاء ايطاليا مما قد يجبر رئيس الوزراء سيلفيو برلسكوني على إعادة النظر فيها.

ولكن حتى يحين ذلك، يبدو أن إمارة فلتينو الجديدة ستستمر بالتمتع بالشهرة الدولية التي سقطت عليها فجأة حيث وفد إليها الصحفيون والفرق التلفزيونية من الشرق والغرب.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )