• ×
  • تسجيل

الخميس 8 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

تكنولوجيا الألياف الضوئية إلى المنازل FTTH تتصدر السوق العالمي

بواسطة : حذيفة
 0  0  520
تكنولوجيا الألياف الضوئية إلى المنازل FTTH تتصدر السوق العالمي
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
العربية العامة 

تكنولوجيا الألياف الضوئية إلى المنازل FTTH تتصدر السوق العالمي



كشفت أحدث دراسة عن نسب توصيل الألياف الضوئية إلى المنازل والمباني في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أن معدل انتشار هذه التقنية في منازل الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وصل حاليًا إلى 43%، وأن الإمارات العربية المتحدة تتصدر هذه السوق بنسبة 75%.

ونشر مجلس توصيل الألياف الضوئية للمنازل في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا هذه دراسة البانوراما FTTH لسنة 2015 خلال فعاليات مؤتمره السنوي السابع في العاصمة العُمانية مسقط في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي .

وقد وصل عدد مشتركين FTTH في العالم إلى 181.7 مليون مشترك لغاية منتصف سنة 2015، ووفقًا لدراسة الاتحاد العالمي لمجلس FTTH، يعبر هذا الرقم عن سرعة وحضارة هذه التقنية لتقديم أحدث وأسرع خدمات الإنترنت للمنازل والأعمال التي تمكن من تقديم خدمات فيديو وإنترنت وصوت بكفاءة عليا وقوة كبرى.

وقد تم الإعلان عن القياس العالمي خلال المؤتمر الأوروبي السنوي في 17 شباط/فبراير عن تصدر الإمارات العربية المتحدة المركز الثاني بعد كوريا الجنوبية. وقد دخلت خمس دول من منطقة الشرق الأوسط المقياس العالمي في 2015 بالمقارنة مع 3 دول في 2014.

وفي نفس الوقت وصل عدد المشتركين في منطقة الشرق الأوسط حوالي 2.1 مليون، أي بزيادة قدرها 20% عن العام السابق، بينما وصل عدد المنازل التي وصلت إليها الألياف الضوئية أكثر من 5 ملايين منزل، أي بزيادة قدرها 28% عن العام السابق.

وقالت الدكتورة صفا ناصر الدين ، رئيسة مجلس توصيل الألياف الضوئية للمنازل في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: “نحن متحمسون جدًا إزاء النمو في FTTH/B ومعدل التوصيل والتغطية في منطقة الشرق الأوسط وخاصة في دولة الإمارات العربية المتحدة كمرتبة أولى في منطقة الشرق الأوسط والمرتبة الثانية في الترتيب العالمي مع تغطية شاملة FTTH”.

وأعربنت الدكتورة صفا عن فخرها بالنشاط القائم في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي الذي يرفع معدلات النمو والإقبال على توصيل الألياف الضوئية إلى المنازل، ويبرز بينها المملكة العربية السعودية، قطر، عمان والكويت. كما أعربت عن تفائلها بالنسبة لباقي بلدان المشرق العربي وشمال إفريقيا مثل لبنان و تونس مع المبادرات الجديدة تبعًا للرؤية الرقمية الوطنية 2020″.

وأظهرت الدراسة أيضًا أن مشغلي شبكات الاتصالات الرئيسىين والمشغلين البدلاء يشكلون الجهات الفاعلة الرئيسة في نشر توصيل الألياف الضوئية إلى المنازل، لكن على البرامج الوطنية أن تعزز سوق توصيل الألياف الضوئية إلى المنازل والمباني في منطقة الشرق الأوسط أيضًا.

ووفقًا للدراسة فإن الدولة التي تتمتع بأعلى معدل انتشار لهذه التقنية في المنطقة، وعلى الصعيد العالمي، هي الإمارات العربية المتحدة، بينما تحتل قطر المرتبة الثانية في المنطقة العربية بثاني أعلى معدل للانتشار يبلغ 72%، تليها المملكة العربية السعودية والكويت.

وتبعًا للخطة المستقبلية للمنطقة بالدخول في سباق جيجابت مع أعلى معدل السرعة المتوفرة حاليًا تصل إلى 500 ميجابت في الثانية في الإمارات العربية المتحدة. إذ إن معدل السرعة الأكثر انتشارًا هو 100 ميجابت في الثانية، وهي متاحة في دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وسلطنة عمان و قطر والأردن و تونس.

وتوفر معظم شركات الاتصالات في دول مجلس التعاون الخليجي خدمات التلفزيون والفيديو المتاحة على شبكات جديدة ومع خدمات OTT الجديدة التي أطلقت في منطقة الشرق الأوسط لتغطية FTTH والتوقعات أن تكون زيادة الانتشار والتغطية على حدٍ سواء واعدة جدًا.

محتويات ذات صلة

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )