• ×
  • تسجيل

الثلاثاء 6 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

بلاك بيري تسرح 200 موظف في كندا والولايات المتحدة لخفض التكاليف

بواسطة : حذيفة
 0  0  425
بلاك بيري تسرح 200 موظف في كندا والولايات المتحدة لخفض التكاليف
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
العربية العامة 

بلاك بيري تسرح 200 موظف في كندا والولايات المتحدة لخفض التكاليف



قالت شركة بلاك بيري أمس الجمعة إنها تعتزم تسريح 200 موظف يعملون في مقرها الرئيسي بمدينة أونتاريو الكندية وبولاية فلوريدا في الولايات المتحدة من أجل خفض التكاليف، مع انتقال شركة الهواتف الذكية إلى تغيير خططها والتركيز أكثر على برمجيات قطاع الأعمال.

وأوضحت الشركة في بيان “مع استمرار بلاك بيري في تنفيذ خطة التحول، نُبقي تركيزنا على الكفاءات النشيطة ضمن قوتنا العاملة حول العالم”.

وقد رفضت بلاك بيري الإفصاح عن النسبة المئوية المتأثرة بقرار التسريح من قوتها العاملة، لكن إيداعًا يُظهر أن الشركة تملك 6,225 موظفًا، حتى تاريخ 28 شباط/فبراير 2015.

وأكدت الشركة أيضًا أن غاري كلاسين، الذي ابتكر تطبيق التراسل الفوري “بي بي إم” BBM ويُعد أحد أقدم موظفيها، هو واحد ممن غادروها في أحدث جولة من التسريحات.

ونقلت وكالة رويترز عن مصدر مطلع، رفض الكشف عن اسمه لحساسية الموضوع، أن العديد من الموظفين الذين سيتم تسريحهم من مقر الشركة الرئيسي في كندا هم ممن يعملون على نظام “بلاك بيري 10” المشغل لهواتف بلاك بيري الذكية.

وكانت بلاك بيري قد أقالت في أيلول/سبتمبر الماضي قرابة 200 موظف عملوا على عتاد وتصميم أجهزة “بلاك بيري 10″، التي بدأت الشركة طرحها في كانون الثاني/يناير 2013.

وعلى الرغم من ردود الفعل الإيجابية التي حظيت بها، فشلت هذه الهواتف الذكية في استعادة حصة الشركة الكندية في السوق من هاتف آيفون، وعدد كبير من الهواتف الذكية العاملة بنظام التشغيل أندرويد الذي يهيمن على السوق العالمية.

وفي محاولة أخيرة لإحياء قطاع الهواتف، لجأت بلاك بيري إلى إطلاق هاتف يعمل بنظام التشغيل أندرويد في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي. وهناك أنباء أنها تعتزم إطلاق هاتف واحد على الأقل بنظام أندرويد خلال العام الجاري.

محتويات ذات صلة

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )