• ×
  • تسجيل

الأحد 11 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

بحث: مشاهدة التلفزيون تقصّر الحياة بـ 5 سنوات

بواسطة : admin
 0  0  437
بحث: مشاهدة التلفزيون تقصّر الحياة بـ 5 سنوات
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 كشف بحث علمي جديد ان مشاهدة التلفاز لست ساعات او اكثر يوميا تشكل خطرا على الحياة يوازي خطر التدخين وقد يقصر عمر الانسان المتوقع بخمس سنوات ويجب التعامل مع التلفاز كأي شيئ يسبب الوفاة مثل التدخين والسمنه الزائدة .

هذه هي النتيجة التي خلص اليها بحث علمي نشر اليوم في المحلة البريطانية " الطب الرياضي" والذي شمل فحص 11 الف شخص فيما جزم الباحثون بصحة نتائج البحث وصدقيتها كونه اخذ بالاعتبار مخاطرة اضافية مثل التدخين وقلة النشاط الجسدي لكن مدى خطر مشاهدة التلفاز على طول عمر الانسان لا زال موضوع بحث على مستوى العالم وفقا لما جاء في المجلة البريطانية اليوم " الثلاثاء"

واستخدم الباحثون في بحثهم الحالي نتائج سبق وخلص اليها بحث سابق اجري في استراليا في الفترة الواقعة ما بين 1999-2000تناول العلاقة بين فترة مشاهدة التلفاز والموت اضافة الى مخاطر وعلاقة السمنه الزائدة ومرض السكر واضافة الى ذلك استعان الباحثون بسجل السكان الاسترالي الذي يوثق حالات واسباب الوفيات حتى عام 2008 .

وفي نهاية البحث فحص الباحثون 11 الف شخص من 25 عاما وما فوق حيث جرى سؤالهم ضمن مواضيع كثيرة عن اطول فترة لمشاهدتهم التلفاز .

وخلص الباحثون استنادا لمعطيات استبيان البحث الاسترالي ان مجموع ساعات المشاهدة الاجمالي بلغ ما بين 8-9 مليار ساعه مستعينين بهذا المجموع لحساب العلاقة والارتباط بطول وقصر العمر فتبين لهم ان مشاهدة التلفاز مدة 6 ساعات يوميا من شانها تقصير عمر الانسان بـ 5 سنوات قياسا مع الاشخاص الذين لا يشاهدون التلفاز نهائيا .

واخيرا خلص الباحثون الا ان مشاهدة التلفاز بشكل مستمر تقصر العمر بشكل جوهري اضافة الى اثارتها القلق الصحي لتنضم الى عوامل خطيرة اخرى تؤدي نفس النتيجة مثل التدخين والسمنه الزائدة .

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )