• ×
  • تسجيل

الثلاثاء 6 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

اسرائيل تعزل غزة عن العالم الخارجي بقطع شبكة الاتصالات والانترنت

بواسطة : admin
 0  0  416
اسرائيل تعزل غزة عن العالم الخارجي بقطع شبكة الاتصالات والانترنت
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 قالت مجموعة الاتصالات الفلسطينية ان الجرافات الاسرائيلية دمرت امس الثلاثاء شبكة الاتصالات التي تربط قطاع غزة مع الضفة الغربية والعالم الخارجي من ثلاثة محاور .

وقالت المجموعة على لسان رئيسها التنفيذي ان جرافات الاحتلال دمرت ليلة الثلاثاء شبكة الألياف الضوئية التي تربط قطاع غزة من ثلاثة محاور مختلفة مع الضفة الغربية والعالم الخارجي مع بقاء خدمة الاتصالات الثابتة داخل القطاع فقط .

لكن عمار العكر، اعلن في رام الله ان خدمة الاتصالات سوف تعود إلى قطاع غزة مساء اليوم، رغم حجم التدمير الكبير

وأوضح العكر أن شبكة الالياف الضوئية والتي تعتبر المغذي الرئيس لشبكة مجموعة الاتصالات سواء الخط الثابت أو الخليوي أو الانترنت علماً بأن هذه الخطوط تقع على عمق 8 متر تحت الأرض وقامت المجموعة بعمل العديد من الإحتياطيات اللازمة لمثل هذه الحالات ولكن الجرافات الاسرائيلية ضربت الشبكة على عمق كبير يصل الى 20 متر تحت الارض.

وبين العكر ان سبب انقطاع خدمة جوال هو وجود مقاسم جوال الرئيسية خارج الاراضي الفلسطينية وتغذي هذه المقاسم ابراج جوال من خلال شبكة الالياف الضوئية التي جرى تدميرها من ثلاثة محاور مختلفة كانت تشكل مسارات احتياطية لبعضها البعض.

وأكد العكر ان مجموعة الاتصالات وطواقمها الفنية قامت منذ ليلة الثلاثاء وبعد الحصول على التنسيقات الأمنية من الجانب الاسرائيلي بالدخول الى منطقة القطع وتقوم حالياً بمعالجة الدمار الحاصل بشبكة الالياف الضوئية مؤكدا ان الطواقم الفنية تواصل الليل بالنهار لحل المشكلة رغم صعوبة الظروف الامنية لمناطق القطع مشيراً الى أن احتمال انقطاع الشبكة قد يستمر لمدة 24 ساعة.

وقال العكر : كنا نأمل أن نحل المشكلة بسرعة، وتعود الخدمة، ولكن بعد فحص الوضع، تبين أن حجم التدمير هائل، وقد يستمر انقطاع الخدمة عن أهلنا في قطاع غزة حتى مساء اليوم.

وأضاف: تم جرف منطقة رئيسية في منطقة ناحل عوز تضم مسارين مختلفين على مسافات متباعدة الليلة قبل الماضية، فيمت جرف امسار الاحتياطي الثالث في منطقة ايرز الليلة الماضية.

وأكد العكر أن الطواقم الفنية التابعة لمجموعة االاتصالات تحركت على الفور بعد الافطار عند حدوث المشكلة، إلا أن التنسيقات الأمنية في منطقة ذات ظروف أمنية صعبة لم تتم إلا بعد حوالي السااعة الواحدة فجراً، فدخلت الطواقم الفنية وهي تعمل على إصلاح العطل، لكن العطل كبير.

وأضاف: شبكة الألياف الضوئية محفورة على عمق 8 متر، والمعايير العالمية هي 80 سم، ولكن نحن نحفر على عمق 8 متر تحت الأرض في المناطق الحدودية لقطاع غزة من أجل ألا يتم تدميرها، ولكن عمليات التدمير وصلت إلى عشرين متر تحت الأرض وفي ثلاثة محاور مختلفة، وهذه أول مرة تحصل في تاريخ شبكة الاتصالات رغم المسرت المختلفة، التي وضعناها لشبكة الألياف الضوئية، ولكن تم تدمير المسارات الثلاثة بالكامل.

وتابع العكر: منذ حدوث المشكلة ونحن نعمل على حل المشكلة، ولكن الموضوع معقد، فالمعدات تدخل في ظروف صعبة وفي ظروف إطلاق نار، ونحن وطواقمنا نحاول التعامل معها لحل المشكلة بالسرعة الممكنة.

وأشار العكر إلى أن سبب انقطاع الخدمة وتحديداً خدمة جوال أن مقاسم جوال موجودة في الأردن والمملكة المتحدة، وأي انقطاع لخطوط الألياف الضوئية مع العالم الخارجي تؤثر على شبكة جوال، وهذه المقاسم هي التي تربط المقاسم مع المحطات والأبراج التي تغذي الخدمة للأهل في الضفة الغربية وقطاع غزة، ولكن انقطاع الألياف الضوئية ضرب خدمة جوال وخدمة الانترنت.

وبين العكر أن الخدمة الوحيدة المتوفرة حالياً في قطاع غزة هي خدمة الاتصال الأرضي الثابت الداخلية فقط، ولكن أهل القطاع لا يستطيعوا التواصل مع أي أحد خارج القطاع، والشبكة المتوفرة حالياً هي شبكة الأقمار الصناعية.

ورفض العكر الحديث عن الخسائر المادية التي نجمت عن التدمير وقال": ما نفكر ونعمل به على الأرض هو حل المشكلة، وإعادة الخدمة للأهل في قطاع غزة، ودائرة التنسيق مع الجانب الإسرائيلي، الذين يتعاونوا معنا في ادخال الطواقم والمعدات، لكن الظروف الأمنية صعبة، ولكننا نعمل ونركز على حل المشكلة.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )