• ×
  • تسجيل

الجمعة 9 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

مايكروسوفت توقع صفقة جديدة مع الحكومة الصينية

بواسطة : حذيفة
 0  0  313
مايكروسوفت توقع صفقة جديدة مع الحكومة الصينية
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
العربية العامة 

مايكروسوفت توقع صفقة جديدة مع الحكومة الصينية

أعلنت اليوم شركة مايكروسوفت عن توقيها صفقة مع الحكومة الصينية لتشغيل أنظمة ويندوز 10 على أجهزة الحاسب التابعة للحكومة الصينية، وجاء الإعلاء عن المشروع الجديد المشترك عبر مؤتمر صحفي تم عقده اليوم في العاصمة الصينية بكين.

ويعتبر هذا المشروع المشترك الجديد خطوة تالية في مشروع الشراكة مع مجموعة الصين للتقنيات الإلكترونية CETC الذي تم الإعلان عنه في شهر سبتمبر الماضي.

ويهدف مشروع الشراكة لتقديم تكنولوجيا وتقنيات وخدمات أنظمة تشغيل من الطراز العالمي للمستخدمين الصينيين في مجالات متخصصة ضمن المؤسسات الحكومية وشركات البنية التحتية الحيوية المملوكة للدولة.

وتشير تفاصل الإعلان الذي تم اليوم إلى عودة العلاقات والتقارب بين شركة مايكروسوفت والحكومة في بكين، وكانت تلك العلاقات متدهورة في السنوات الأخيرة.

حيث قامت الحكومة الصينية في شهر مايو من عام 2014 بحظر استخدام ويندوز 8 على أجهزة الحاسب الحكومية، ومن ثم قامت بعد بضعة أشهر بمداهمة مكاتب الشركة للتحقيق في تهم تتعلق بمكافحة الاحتكار.

وقامت مايكروسوفت بالحديث بنوع من التفائل الحذر حول الصفقة، وأشار يوسف المهدي المسؤول التنفيذي لدى الشركة “نحن اليوم سعداء لمشاركة تطور جديد آخر في العلاقة مع الصين”.

وتحديث يوسف “نعلن اليوم عن مشروع مشترك جديد من شأنه أن يسمح بترخيص ونشر وإدارة وتحسين نظام ويندوز 10 لجميع الوكالات الحكومية الصينية وبعض الشركات المملوكة للدولة، وتقديم الدعم والخدمات المستمرة لهؤلاء العملاء”.

وأضاف يوسف “يخضع المشروع المشترك الجديد لموافقة الجهات الرقابية في الصين ويسمى مؤقتاً “C&M تكنولوجيا المعلومات”، وسيقدم خدماته للوكالات الحكومية وكذلك للشركات المملوكة للدولة في مجالات البنية التحتية الرئيسية مثل الطاقة والاتصالات والنقل”.

وتشتهر الصين بانها مركز القرصنة العالمية، ويقدر بعض المحللين بأن مئات الملايين من أجهزة الحاسب الصينية تعمل عبر نسخ مقرصنة من ويندوز XP، الغير مدعوم حالياً من شركة مايكروسوفت.

محتويات ذات صلة

سحابة الكلمات الدلالية

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )