• ×
  • تسجيل

الأحد 4 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

موزيلا ستتوقف عن تطوير وبيع نظام تشغيل الهواتف الذكية فايرفوكس

بواسطة : حذيفة
 0  0  334
موزيلا ستتوقف عن تطوير وبيع نظام تشغيل الهواتف الذكية فايرفوكس
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
العربية العامة 

موزيلا ستتوقف عن تطوير وبيع نظام تشغيل الهواتف الذكية فايرفوكس

أعلنت اليوم شركة موزيلا نهاية تجربتها مع تطوير أنظمة الهواتف الذكية، وقالت الشركة بانها ستتوقف عن تطوير وبيع نظام التشغيل الخاص بالهواتف الذكية فايرفوكس، لتقوم بتركيز تجربتها وعملها على الأجهزة المتصلة الأخرى وشبكات إنترنت الأشياء IoT.

وجاء هذا الاعلان في وقت سابق اليوم خلال حدث مطوري موزيلا “Mozlando“ المقام حالياً في مدينة أورلاندو في ولاية فلوريدا الأمريكية، وقام العديد من الحاضرين بنشر تغريدات حول الموضوع بشكل مباشر.

وقامت موزيلا بنشر بيان حول الموضوع أشارت فيه “نحن فخورون بالفوائد الإضافية التي قام نظام التشغيل فايرفوكس بإضافتها لمنصة الويب، وسوف نستمر بالعمل والتجارب حول تجربة المستخدم في التعامل مع الأجهزة المتصلة”.

وأضافت موزيلا “سنقوم ببناء كل ما قمنا بعمله كمشروع حقيقي مفتوح المصدر، ونركز على تجربة المستخدم أولاً وبناء أدوات تساعد وتسمح للنظام بالنمو”، وقد أثبت نظام التشغيل فايرفوكس المرونة التي يتمتع بها الويب، ابتداءً من الهواتف الذكية المنخفضة وصولا إلى تلفزيونات HD”.

وأكملت الشركة بيانها “ومع ذلك، لم نكن قادرين على تقديم أفضل تجربة ممكنة للمستخدم، ولذا فإننا سوف نقوم بالتوقف عن تقديم نظام تشغيل الهواتف الذكية فايرفوكس من خلال القنوات الناقلة”، وسنقوم قريباً بمشاركة ونشر الكثير حول عملنا وتجاربنا الجديدة على الأجهزة المتصلة”.

وتم الكشف عن نظام التشغيل فايرفوكس لأول مرة في عام 2013، وكان النظام موجه بشكل أساسي لاستهداف بلدان العالم النامي، وتم تبنيه لاحقاً مع الهواتف الذكية ذات التكلفة المنخفضة.

وركزت موزيلا في النظام الجديد على منصة شبكة الإنترنت في سبيل تمييز النظام عن نظامي أندرويد وiOS مع عدم وجود تطبيقات داخلية، واعتمد النظام على تطبيقات الويب فقط.

وعانى النظام على مستوى المبيعات، وفشلت الأجهزة العاملة بواسطة هذا النظام في الحصول على اهتمام المستهلكين، ويأتي إنهاء النظام ضمن خطط الشركة وأهدافها للتركيز على منتجاتها الأساسية القوية والحفاظ على سمعتها.

محتويات ذات صلة

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )