• ×
  • تسجيل

الخميس 8 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

تسريب صور لتصميم هاتف سامسونج المرتقب Galaxy S7

بواسطة : حذيفة
 0  0  428
تسريب صور لتصميم هاتف سامسونج المرتقب Galaxy S7
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
العربية العامة 

تسريب صور لتصميم هاتف سامسونج المرتقب Galaxy S7

سرب موقع “جي إس إم أرينا” GSMArena أمس الإثنين مجموعة من الصور قال إنها لتصميم الهاتف الذكي المرتقب “جالاكسي إس7” Galaxy S7، الذي يعد هاتف سامسونج الرائد لعام 2016 ويُتوقع الكشف عنه بعد أسابيع.

وقال الموقع المتخصص في الشوؤن التقنية إنه حصل على الصور، التي إن صحت تُظهر شكل وهيكل الهاتف الخارجي من جميع الجهات، من شركة ITSkins لإنتاج ملحقات “إكسسوارات” الأجهزة الذكية.

ووفقًا لـ “جي إس إم أرينا”، تعتزم سامسونج طرح طرازين من هاتفها الذكي المرتقب، الأول سيأتي بالأبعاد 143.37×70.8×6.94 ميليمترات، التي تتطابق مع أبعاد هاتفها “جالاكسي إس6″، في حين سيأتي الآخر بالأبعاد 163.32×82.01×7.82 ميليمترات.

وأشار الموقع أن أبعاد الطراز الآخر كبيرة لدرجة تكاد تكون نفس أبعاد الهاتف “جالاكسي ميجا 2” Galaxy Mega 2 الذي يقدم شاشة بقياس 6 بوصات، مما يعني أن الطراز الأكبر، الذي يُتوقع أن يحمل اسم “جالاكسي إس7 بلس” Galaxy S7 Plus، قد يقدم نفس قياس الشاشة.

image
image
image
ويبدو من الصور المسربة أن الهاتف المرتقب لن يختلف من جهة الشكل عن الهواتف التي أطلقتها سامسونج خلال العام 2015، ثم إنها تظهر تغيرًا في شكل زر “الرئيسية” الذي سيكون مستطيلًا بدلًا من الزر السابق الدائري الزوايا. كما يبدو من الصور أيضًا أن منفذ شريحة الاتصال SIM سيُنقل إلى الجانب.

ويتوقع أن تكشف شركة سامسونج عن هاتفها الذكي “جالاكسي إس7” مطلع الشهر المقبل خلال حدثها المقرر عقده يوم 5 كانون الثاني/يناير 2016 على هامش فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية “سي إي إس” CES 2015 بمدينة لاس فيجاس الأميركية.

وكانت الشركة الكورية الجنوبية قد عيَّنت مطلع الشهر الجاري رئيسًا جديدًا لوحدة الاتصالات المتنقلة في سعي منها لعكس تراجع مبيعات الهواتف الذكية، الذي شهدته خلال السنوات القليلة الماضية.

ومع أن سامسونج لا تزال تهيمن على سوق الهواتف الذكية، إلا أنها تضررت بشدة من بلوغ سوق الهواتف عالية المواصفات حد التشبع، ومن زيادة الضغط في سوق الهواتف منخفضة المواصفات، ما أدى إلى انخفاض في أرباحها وحصتها السوقية خلال السنتين الماضيتين.

وقد أصبحت شحنات الهواتف الذكية، التي كانت سابقًا تشكل ثلثي أرباح سامسونج التشغيلية، لا تُدرّ عليها خلال الأرباع الأخيرة إلا القليل من الأرباح، بسبب الضغط في الأسواق الناشئة من قبل صُناع الهواتف رخيصة الثمن، مثل شاومي وهواوي.

وكانت سامسونج قد علّقت آمالها لحدوث تحول في الأرباع القادمة على مبيعات أحدث هواتفها الذكية، وهي:جالاكسي إس6، وجالاكسي إس6 إيدج، وجالاكسي نوت 5، وجالاكسي إس6 إيدج بلس، التي أطلقت في وقت سابق من العام الحالي.

محتويات ذات صلة

سحابة الكلمات الدلالية

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )