• ×
  • تسجيل

السبت 3 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

تقارير: جوجل تسعى لتصميم مُعالجات أجهزتها الذكية

بواسطة : حذيفة
 0  0  297
تقارير: جوجل تسعى لتصميم مُعالجات أجهزتها الذكية
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
العربية العامة 

جوجل تسعى لتصميم مُعالجات أجهزتها الذكية



من المتوقع أن تُستخدم المعالجات الجديدة في أجهزة نيكسوس

ذكرت آخر التقارير الصادرة أن شركة جوجل تسعى للسير على خُطى شركة آبل وتصميم مُعالجات هواتفها وحواسبها اللوحية حسبما أفاد موقع The Information.

وقال الموقع على لسان بعض المصادر المُقرّبة من جوجل إن الشركة بدأت بالفعل مُباحثات مع بعض مُصنّعي مُعالجات الأجهزة الذكية للتخطيط لعملية تصميم وإنتاج مُعالجات خاصّة بأجهزة أندرويد فقط.

ومن المتوقع أن تُستخدم المعالجات الجديدة في أجهزة نيكسوس التي عادة ما تقوم جوجل بالاعتماد على شركات مثل هواوي أو إل جي لتصنيعها، إلا أن الخطوة الجديدة ستفسح المجال أمام جوجل للتحكم بشكل أكبر بأجهزتها الخاصّة.

ويُمكن لجوجل عند تصميم مُعالجاتها الخاصّة توفير الكثير من الميّزات التي تُساعد على تحسين أداء نظام أندرويد بشكل عام، وتمييز أجهزتها عن بقية أجهزة أندرويد المتوفرة في السوق.

ويتوقع المُحللون أن تقوم جوجل بتحسين مُستوى حماية نظام أندرويد عند تصميم مُعالجاتها الخاصّة، فضلًا عن إضافة تقنيات جديدة مثل الواقع المُعزز Augmented Reality أو الواقع الافتراضي Virtual Reality، حيث تسبق جوجل الكثير من الشركات في هذا المجال من خلال التجارب التي تقوم بها داخل مُختبراتها الخاصّة.

وتلجأ شركات مثل موتورلا إلى تصميم مُعالجات أجهزتها لإضافة بعض الميّزات إلى نظام أندرويد دون التأثير على أداء الجهاز وتحديدًا شحنه، حيث تُوفر في أجهزة Moto X إمكانية الاستماع إلى أوامر المُستخدم الصوتية في أي وقت دون أن يتأثر الجهاز.

يُذكر أن جوجل قالت مُؤخرًا إن الهاتف الذكي “جالاكسي إس6 إيدج” Galaxy S6 Edge من سامسونج والعامل بنظام أندرويد، يعاني من 11 ثغرة أمنية “عالية الشدة” سببها التعديلات التي أضافتها الشركة على نظام التشغيل.

محتويات ذات صلة

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )