• ×
  • تسجيل

الأحد 4 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

احتفال ليبي بطرد ممثلي القذافي بلندن

بواسطة : admin
 0  0  1.0K
احتفال ليبي بطرد ممثلي القذافي بلندن
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 تجمع عشرات الليبيين أمام مقر سفارة بلادهم في لندن احتفالا بقرار الحكومة البريطانية الاعتراف رسميا بـالمجلس الوطني الانتقالي الليبي ممثلا شرعيا ووحيدا للشعب الليبي، وطرد الدبلوماسيين الليبيين التابعين لنظام العقيد معمر القذافي.

ففي أجواء من الفرحة، احتشد هؤلاء الليبيون -وأغلبهم شباب- إشادة بالقرار البريطاني حيث غنوا النشيد الوطني رافعين أعلام الاستقلال ومرددين شعارات مؤيدة للثورة التي تسعى للإطاحة بحكم العقيد.

في المقابل، ذكرت مصادر خاصة للجزيرة نت أن حالة من الارتباك تسود الفريق العامل داخل السفارة الذي يفضل أحد أعضائه على الأقل عدم الذهاب إلى ليبيا ويتابع إجراءات طلب اللجوء.

وتعليقا على القرار البريطاني التقت الجزيرة نت عضو "المكتب الدائم لجبهة إنقاذ ليبيا" السنوسي البيجو الذي ثمن الموقف البريطاني "التدريجي" الذي يعبر -بحسبه- عن مواقف جيدة إيجابية في صالح القضية الليبية منذ طرد الدبلوماسيين الليبيين في الأشهر الماضية.

واعتبر البيجو أن هذه المواقف بقيت ثابتة في دعمها للمجلس الوطني ومعاناة الشعب الليبي ولنضال الليبيين منذ فترة طويلة.

علم الاستقلال
وأكد أنه من المفترض رفع علم الاستقلال خلال الساعات القليلة القادمة مطالبا دول العالم بأن تحذو حذو بريطانيا في الاعتراف بالمجلس الوطني الذي يمثل الشرعية للشعب الليبي وممثله الوحيد.

ودعا البيجو الشعب الليبي إلى مزيد من الصمود والصبر في ظل الانتصارات السياسية لتنفيذ كافة مطالب وآمال الشعب الليبي خلال الفترة القريبة القادمة.

وأشار إلى أن الشعب الليبي "وحدة واحدة لها هدف واحد هو إسقاط النظام الحالي وإقامة نظام ديمقراطي تعددي تكون فيه طرابلس هي عاصمة هذه الدولة الفتية".


طرابلس تنتقد
ومن جانبه قال منسق المظاهرات في بريطانيا جلال شمام للجزيرة نت "إنه يوم تاريخي بكل المقاييس حيث اعترفت بريطانيا بالمجلس الوطني وهذا سوف يساعد بالتأكيد بقيت الدول بأن تسير بهذا الاتجاه".

في الجهة المقابلة، انتقدت الحكومة الليبية قرار بريطانيا الاعتراف بالمجلس الوطني الانتقالي واعتبرته "عملا غير شرعي".

ووصف خالد كعيم -نائب وزير الخارجية الليبيي، في مؤتمر صحفي عقده في طرابلس الأربعاء- القرار بأنه انتهاك للقوانين البريطانية والدولية، مضيفا أن ليبيا ستتخذ التدابير اللازمة أمام المحاكم البريطانية والدولية للتصدي للقرار البريطاني.

تعيين مبعوث
وكان وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ قد أعلن في مؤتمر صحفي أمس اعتراف لندن رسميا بالمجلس الوطني الانتقالي الليبي ممثلا شرعيا ووحيدا للشعب الليبي، وطرد الدبلوماسيين الليبيين التابعين لنظام العقيد معمر القذافي لفقدانهم الصفة القانونية التي تخولهم البقاء في بريطانيا.

كما أعلن هيغ أن بريطانيا أفرجت أيضا عن 91 مليون جنيه إسترليني من أصول شركة الخليج العربي للنفط المجمدة في بريطانيا، داعيا في الوقت نفسه إلى تعيين مبعوث دبلوماسي ليبي جديد يعكس "الشرعية المتزايدة للمجلس الانتقالي".

ودعا هيغ المجلس الانتقالي لتعيين مبعوث دبلوماسي ليبي جديد للقيام بمهام السفارة الليبية بلندن، مؤكدا بهذا الصدد أن بريطانيا تدرس كيفية إلغاء تجميد الأرصدة الليبية من أجل فائدة المجلس الوطني.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )