• ×
  • تسجيل

الخميس 8 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

مصر تدخل في دائرة الخطر بسبب الفوضى الخلاقة الأمريكية

بواسطة : admin
 0  0  471
 مصر تدخل في دائرة الخطر بسبب الفوضى الخلاقة الأمريكية
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
  ناشد مدير المركز الاستراتيجي للسياسات الفلسطينية اللواء الدكتور كامل ابو عيسى جماهير الشعب المصري العظيم بالعمل صفا واحدا للحفاظ على وحدة واستقرار مصر وبعدم الوقوع في فخ إستراتيجية الفوضى الخلاقة الأمريكية وهي الإستراتيجية الصهيونية والإسرائيلية أساسا والتي تضمر الشر ولا تريد الخير لمصر وأهلها الكرام وقال : بان ما يحدث في مصر ومنذ انتصار ثورة 25 يناير وحتى تاريخة لا يعكس روح الثورة السلمية ولا يرتقي الى مستوى الممارسات الديمقراطية المنشودة وانما يصب في خانة الانفلات التدريجي نحو مطبات العنف والعنف المتبادل وعلى قاعدة التفتيت المرغوب والمطلوب امريكيا واسرائيليا للبنية الاجتماعية المصرية .
كما طالب بوقف كافة المسيرات والتجمعات الميدانية والجمع المليونية ، والاستعداد التعبوي من قبل جميع القوى والأحزاب السياسية وبغرض وبهدف الاحتكام العادل لصناديق الاقتراع والانتخابات النزيهه والشفافة ، واعتبر ان المطالبة بتحقيق كافة اهداف الثورة قبل الاحتكام الى صناديق الانتخابات يعتبر بحد ذاته شكلا من اشكال الاملاء والقهر والاستبداد المنافي لروح الثورة السلمية والديمقراطية ، فليس من حق احد ومهما كان ان يفرض منطقه الفئوي على جموع الناس والشعب وقبل الاحتكام العادل الى صناديق الانتخابات ومعرفة توجهات الرأي العام وهو الامر الذي جرى في تركيا واندونيسيا وماليزيا و بإعتبارها نماذج ديمقراطية يمكن الاستفادة منها في اطار صياغة التجربة العربية والمصرية على وجه التحديد .
وفي ختام حديثة حذر مدير المركز الاستراتيجي للسياسات الفلسطينية من خطورة التعرض اللفظي او العملي للمؤسسات السيادية للدوله المصرية وبإعتبارة تجاوزا خطيرا يهدد الكيانية السيادية للدوله والمجتمع المصري وقال : بأن فرض السيادة المصرية الكاملة على سيناء وإلغاء كافة الاتفاقيات الموقعة مع إسرائيل والعمل وبكافة الوسائل المشروعة لاستعادة كافة الثروات والأموال المصرية المنهوبة والتي يجري تعويمها والتستر عليها من قبل المؤسسات الدولية تنفيذا لقرار أمريكي وإرادة اسرائيلية اهم بكثير من كافة المطالب التي يجري التظاهر والاعتصام وبإصرار وبشكل مثير على تنفيذها وبطريقة ستؤدي في النهاية الى إغراق البلاد والعباد في مستنقع الفتن والأزمات وآخر مستجدات الفوضى الخلاقة وعلى الطريقتين الأمريكية والاسرائيلية

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )