• ×
  • تسجيل

الجمعة 9 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

فيس بوك يحذر المستخدمين الذين يتم استهداف حساباتهم

بواسطة : حذيفة
 0  0  141
فيس بوك يحذر المستخدمين الذين يتم استهداف حساباتهم
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
العربية العامة سيقوم فيس بوك بتنبيه المستخدمين في حال كان لديه شكوك قوية حول استهداف حساب المستخدم، وأخذت شبكة التواصل الاجتماعي العمل بالفعل على خطوات لتأمين الحسابات التي قد يتم اختراقها.

وأشار أليكس ستاموس المسؤول الأمني في فيس بوك أن الشبكة الاجتماعية قررت تنبيه المستخدمين بشكل مباشر حول نوعية الهجوم الذي يتعرض له حسابه.

ويمكن للهجمات الالكترونية التي ترعاها الدول ان يكون اكثر تطوراً، وقد يعني امتلاك المستخدم لحساب تحت الخطر بهذه الطريقة من التركيز إلى ان جهاز الحاسب الشخصي الخاص بالمستخدم او جهاز الهاتف الذكي قد أصيبوا بعدوى البرمجيات الخبيثة.

ويجب على المستخدمين الذين تأتيهم مثل هذه الرسالة من فيس بوك وبشكل طبيعي العمل على اعادة بناء او تغيير هذه الأنظمة الخاصة بحواسيبهم او هواتفهم التي قد تكون مصابة بدون معرفتهم.


image



وتدعو رسالة التحذير المستخدمين إلى تفعيل ميزة أمان تدعى موافقات تسجيل الدخول login approvals، بحيث ان فيس بوك يقوم عند الانتباه بدخول شخص ما إلى الحساب او محاولته ذلك من متصفح مختلف أو حاسب مختلف بإرسال رمز مرور لمرة واحدة على الهاتف المحمول ويجب إدخال هذا الرمز من أجل الوصول إلى الحساب.

ويمكن لحساب فيس بوك أن يكون مصدراً قيماً للغاية إذا استطاه المهاجم الحصول على امكانية تسجيل الدخول إلى الحساب وإمتلاك كل ما يحتوي من معلومات.

ويمكن للمهاجم تحليل الرسائل الخاصة بالشخص المخترق للحصول على معلومات حساسة، ويمكن لقائمة جهات الاتصال الخاصة أن تكون مفيدة لمعرفة العلاقات.

كما انه يعطي المهاجمين وسيلة سهلة لاستهداف أشخاص آخرين على صلة بالشخص المخترق، ويمكن للمخترق ارسال رسائل خبيثة لأشخاص على صلة معهم وستكون من شخص معروف وموثوق بالنسبة لقائمة الاتصال الخاصة بالحساب المخترق مما يجعل الشخص المستلم يثق بالرسالة ومضمونها.

وتستخدم الهجمات الالكترونية مجموعة متنوعة من الطرق فيما اذا كان المخترق فرد أو مجموعة معينة او تابع لبلد معين، ويمكن لخبراء الأمن الحصول على أدلة من الخوادم المستخدمة في شن هجوم أو استخدام نوع معين من البرامج الضارة أو استغلال ثغرات في الهجوم على الحواسيب.

ولكن عادة ما يحاول المهاجمين إخفاء ما يقومون به من جانبهم، ويمكن استخدام أساليب أو بنية تحتية تساعد المهاجم على جعل كل ما يقوم به صعب التتبع أو إخفاء مصدره، ولا تخطط فيس بوك من جانبها إلى نشر المزيد من المعلومات حول الأمر سوى إرسال التحذير للمستخدم.

وأشار أليكس “لحماية سلامة العمل والأساليب لدينا لن نكون في كثير من الأحيان قادرين على شرح كيف نقوم بايقاف بعض الهجمات على الأشخاص المعرضين لذلك ونخطط لاستخدام هذا التحذير فقط في الحالات التي يكون لدينا أدلة قوية تدعم استنتاجاتنا”.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )