اخبار العالم

دراسة جديدة توضح لجلوس لفترات طويلة خطر على الصحة

جدول المحتويات

دراسة جديدة توضح لجلوس لفترات طويلة خطر على الصحة

دراسة جديدة توضح لجلوس لفترات طويلة خطر على الصحة
دراسة جديدة توضح لجلوس لفترات طويلة خطر على الصحة

أوضحت دراسة جديدة أن الكثير من الموظفين يضطرون للجلوس لساعات طويلة على مكاتبهم أثناء العمل، وهو أمر يؤثر على صحتهم بالتأكيد.

وبحسب الدراسة أشارت الدلائل المتزايدة إلى أن الجلوس لفترات طويلة من الزمن تشكل خطورة على الصحة، حتى بالنسبة لأولئك الذين يمارسون الرياضة بانتظام.

واختبر الأستاذ المساعد في الطب السلوكي بكلية فاغيلوس للأطباء والجراحين بجامعة كولومبيا، كيث دياز، وزملاؤه، أفضل طريقة لمكافحة الآثار الضارة للجلوس طويلا، على 11 متطوعا، وفقا للدراسة التي نشرت في مجلة “Medicine & Science in Sports & Exercise”.

وقام الباحثون باختيار 3 حلول؛ حيث جاء الحل الأول دقيقة واحدة بعد 60 دقيقة من الجلوس، والحل الثاني خمس دقائق بعد 30 دقيقة من الجلوس.

بينما الحل الثالث خمس دقائق بعد 60 دقيقة من الجلوس، وبعدها تمت مقارنة تأثيرات كل من هذه الاستراتيجيات مع تلك الناتجة عن الجلوس دون “استراحة مشي”.

نتائج الدراسة

أظهرت نتائج الدراسة الاستراتيجية التي نجحت بشكل أفضل هي المشي لمدة 5 دقائق لكل 30 دقيقة من الجلوس.

والمشي لمدة دقيقة واحدة كل ساعة، أدت أيضا إلى انخفاض كبير في التعب وتحسين الحالة المزاجية.

وجاء الذين ينهضون ويمشون لمدة 5 دقائق كل نصف ساعة، انخفاض في نسبة السكر في الدم وضغط الدم مقارنة بأولئك الذين جلسوا باستمرار.

ووجد الباحثون أيضا أن المشي لمدة دقيقة واحدة كل ساعة يساعد في ضبط ضغط الدم، لكن ليس نسبة السكر في الدم، وفقا للدراسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى