المقالات العامة

أين حدث أكبر وأضخم حريق في التاريخ؟ ومتى كان ذلك ؟

أين حدث أكبر وأضخم حريق في التاريخ؟

أين حدث أكبر وأضخم حريق في التاريخ؟ ومتى كان ذلك ؟

أين حدث أكبر وأضخم حريق في التاريخ؟ ومتى كان ذلك ؟

أين حدث أكبر وأضخم حريق في التاريخ؟ ومتى كان ذلك ؟, توعرب
أين حدث أكبر وأضخم حريق في التاريخ؟ ومتى كان ذلك ؟

أين حدث أكبر وأضخم حريق في التاريخ؟ ومتى كان ذلك ؟

لو كنت تقصد حريق بسبب البشر غالبا ستكون الاجابة هذه …

قرأت عن حريق ضخم مع بعض تفاصيله … انه حريق موسكو العظيم فى العام 1571 ميلادية

كان هذا الحريق فى عهد القيصر الروسى ايفان الرهيب

و احترقت موسكو فى عهده و هو اول قيصر لروسيا الموحدة …

و كان هذا خلال الحرب القرمية الروسية و كانت خانية القرم وقتها تابعة للسلطنة العثمانية و كان الخان وقتها جيراى الأول …

و كان جيراى هذا تابعا للسلطان سليم الثانى

و شارك فى هذه الحرب جنود من القرم العثمانية بما فيها من تتار و انضم لهم فرق من الفيالق الأنكشارية و اتراك اخرين …

هذا الحريق يذكرنى بالأنفجار النووى حرفيا … فهو حريق تسبب بدمار شامل لموسكو و هذا الحريق وصل للكرملين …

يمكنك ان تقرأ عنه في وكيبيديا بأختصار و لديهم عدة مصادر اجنبية يمكنك الأطلاع عليها

يقول المقال :

وقع حريق موسكو (1571) في شهر مايو من ذلك العام عندما داهمت قوات خان القرم دولت كراي الأول مدينة موسكو خلال الحروب القرمية الروسية. قام الخان بحرق الضواحي في يوم 24 مايو ونشرت ريح شديدة مفاجئة النار إلى موسكو فأندلع في المدينة حريق هائل. وفقا لهاينريش فون شتادين وهو ألماني كان في خدمة إيفان الرهيب (ادعى أنه عضوا في أوبريتشنيا البوليس السري لإيفان الرهيب )، “المدينة، القصر، قصر أوبريشنيا، والضواحي أحترقت بالكامل في ست ساعات. كانت الطامة الكبرى أن لا أحد يستطيع الهرب”. فر الناس إلى الكنائس الحجرية هربا من النيران، ولكن انهارت الكنائس الحجرية عليهم (إما من شدة النار أو ضغط الحشود.) الناس أيضا قفزوا في نهر موسكو، حيث غرق الكثيرين. انفجرت ذخيرة المدافع في الكرملين وأولئك الذين اختباوا في القبو ماتوا اختناقا.وبعد أنتهاء الحريق و خروج القوات الغازية أمر القيصر بالجثث في الشوارع أن تلقى في النهر، الذي فاض على ضفتيه وأغرق أجزاء من المدينة. كتب جيروم هورسيي أن الأمر استغرق أكثر من عام لإزالة جميع الجثث.

كان أحد أشد الحرائق في تاريخ المدينة. ويقدر المؤرخون عدد ضحايا الحريق من عشرة ألف إلى ثمانين ألف نسمة. ووصف الأجانب الذين كانوا يزورون المدينة قبل وبعد الحريق انخفاضا ملحوظا في عدد سكان المدينة، وايفان الرهيب تجنب المدينة لعدة سنوات بعد الحريق نظرا لعدم وجود سكن مناسب له ولحاشيته. وقد صدت محاولة الخان الثانية لغزو موسكو في 1572 بعد معركة مولدي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى