المناهج السعودية

المقالات العامة

كيف تواصلت السفن باستخدام شفرة مورس ؟

كيف تواصلت السفن باستخدام شفرة مورس ؟

كيف تواصلت السفن باستخدام شفرة مورس ؟

كيف تواصلت السفن باستخدام شفرة مورس ؟

كيف تواصلت السفن باستخدام شفرة مورس ؟

بالتأكيد معظمنا رأى هذه الاعمدة والتي تحمل أسلاك كهربية؛ هذه هي أعمدة التلغراف.

والتلغراف، هو وسيلة الإتصال الأكثر شهرة، و الأسرع في ما مضى من أيام. والتي عن طريقها كانت تتم المراسلة بالبرقيات عن طريق نقل النبضات الكهربائية بالإشارات التي ابتكرها صموئيل موريس، والتي هي عبارة عن نبضات ترسل للطرف الآخر والذي يحولها إلى أحرف.

والتي يتم إرسالها عن طريق النقر على هذه الآلة.

ولعدم إمكانية استخدام هذه النبضات الكهربية في البحار، فكانت تستعمل إشارات مورس في الإتصال بين الأطراف المرئية إما بواسطة الأضواء أو الأعلام.

ثم ان تم اكتشاف الموجات الراديوية فتم الاستغناء عن الإرسال بالنبضات الكهربية بالموجات الكهرومغناطيسية، وتم استخدام أجهزة الراديو في إرسال البرقيات بطريقة مورس إلى السفن كهرومغناطيسياََ عن طريق الموجات الراديوية.

وفي عصرنا الحالي يتم استخدام أجهزة الإتصال الحديثة عن طريق الأقمار الصناعية، تلفونياََ أو عن طريق استخدام شبكات الإنترنت. وفي معظم السفن إن لم يكن جميعها، تم الاستغناء عن وظيفة ال Radio Officers. حيث تم الاستغناء عن محطات الراديو التقليدية و استبدالها بوسائل الإتصال الحديثة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى